الاثنين، 19 سبتمبر، 2011

ضغط العمل

لا بد أن هناك أيام ثقيلة

ثقيلة على القلب كما هي ثقيلة على النفس

الكثير من الاشياء التي تتراكم فوق رأسك لدرجة أن تكاد تختنق

تصبح عاجزا عن الضحك و ربما تعجز عن بلع جرعة ماء

ايام ثقيلة يا أخي

ضغط العمل رهيب

دعوني أعد

20 ملف تتزاحم على مكتبي لأكمل إجراءات العمل بها 

3 إجتماعات أسبوعية

الرد على كل الإيمايلات الغبية

الحل الوحيد هو أن أحرق المكتب اللعين

و حياة الله مني قادرة حتى كفي هالبوست

سلام

السبت، 10 سبتمبر، 2011

news


من الأخبار الجديرة بالإهمال هذه الايام أن كل المطربين

و الممثلين فشلوا في تقديم أي شيء يثير الإهتمام و يدعوا

 للمشاهدة خلال رمضان و أن أحدا لم يعد يهتم بهم

و بأخبارهم و إشاعاتهم و غبائهم و ضحكهم المستمر على

ذقون الناس ... هذا السقوط الهائل لا يساوي شيئا أمام التحول

 الحاصل في الشارع العربي هنا فقط نفهم بأنهم ليسوا أكثر

من نكرة لا أثر لهم في شيء عميق كمصير الناس

نذالة هؤلاء شاهدناها في مواقفهم أيضا عندما حاولوا الثشبت

 بموجة الثورة ليصبحوا جزءا من مشهد الفرحة و التغيير

لكن يا فرحة ما تمت أخذها الغراب و طار

و سقطوا مرة أخرى من نظر الناس و عرف الجميع بأن المبائ

 تباع و تشترى في سوق الفنانين و أن أحسن واحد فيهم لا يزيد

 ثمنه عن نكلة واحدة .

لا أريد التكلم عن عدد سفراء النوايا الحسنة من الممثلين

و المطربين العرب الذي اتضح بأن ليس لهم أية نية حسنة

في شيء و أن الرسائل التي حملتهم أياها الأمم المتحدة

لمحاربة المجاعة و الفقر و نشر التوعية في أكثر من مجال

ليست أكثر من كلام ليل يمحوه ضوء النهار و لم يكن ذلك

إلا خبرا أسود غطى صفحات صفراء و شاشات فضائيات

تعتاش من الفقاعات الكاذبة .

هؤلاء الذين سقطوا من العيون و داست عليهم أقدام الشرفاء

مازالوا يقبضون الملايين مشبوهة من أجل أعمال أقرب ما تكون

لصفقات غسيل الأموال لأن أحدا لن يشاهدهم أو يسمعهم بعد الآن


الثلاثاء، 6 سبتمبر، 2011

Back

أغلقت المدونة لفترة

ربما من بداية رمضان

لكنني قررت أن أعود إلى الكتابة على صفحاتها

في هذه التدوينة أريد أن اقدم شكرا خالصا إلى الصديقة

التي تواصلت معه لأيام قليلة

و التي كانت في غاية الإنسانة و الرقة و الصدق

و أريد أن اقول لها بأنني لست غاضبة منك

و أحترم رغبتك في الإنسحاب

أشكرك على كل شيء


سأعود للكتابة لكن بشكل مختلف

للأسباب التي تعرفينها طبعا